مر و الرموز القادة لا يزالون في قبضة السجان الخليفي|| الوصلة الغير مغلقة للموقع هي bahrainonline.petrix.net

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 1 إلى 15 من 25

الموضوع: من هو السيد هادي المدرسي وأين هو الآن

  1. #1
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    الدولة
    جمهورية البحرين
    المشاركات
    2,980

    افتراضي من هو السيد هادي المدرسي وأين هو الآن

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سمعت كثيراً عن المجاهد الكبير السيد هادي المدرسي وكم أعجبت مما تم نقله لي عن كلماته ومواقفه . وأنا لا أؤمن بأن مواقفه متعصبة لا وألف لا بل إنها تتماشى مع الواقع . فعندما يصف آل خليفة الظالمين ويتهجم عليهم فهو ليس بمتعصب بل هذا هو الواقع الذي علينا أن نعترف به . لقد كان في يومٍ من الأيام هنا في البحرين . هذا كل ما أعرفه عن هذه الشخصية البطولية إن صح التعبير . وهناك أشياء كثيرة غامظة ومجهولة عني فمثلاً عن ما جرى أثناء تواجده في البحرين وكيف أتى للبحرين وكيف خرج منها وما هي نشاطته السابقة والحالية وما هو دوره أيام الإنتفاضة . فلذا أتمنى مساعدتي فكم أتوق لمعرفة أي معلومة عن هذا المجاهد .

  2. #2

    افتراضي

    http://216.97.31.73/

    إنتظر قليلا ..

  3. #3

    افتراضي

    ارتبطت الجبهة الإسلامية لتحرير البحرين بشخصية السيد هادي المدرسي، الذي وفد إلى البحرين العام 1972. كان شباب الشيعة قد تعرف على اسم السيد هادي المدرسي من خلال الكتيبات الإسلامية التي كانت تصدر في بيروت وتحمل صورته. قدم السيد هادي إلى البحرين واستقر في فريق المخارقة، بالمنامة العاصمة.

    ثم بدأ نشاطه بإلقاء المحاضرات على نطاق ضيق في بعض المنازل التي كان يدعى إليها الشباب. وعرف عن السيد المدرسي جاذبيته في الحديث وقدرته على اجتذاب الحضور بالأسلوب السلس والمضمون الملائم والبشاشة في المخاطبة. والسيد المدرسي، إيراني الأصل، كربلائي المنشأ، وله طلاقة في اللغتين العربية والفارسية. وقد رحب الناشطون الإسلاميون بالسيد المدرسي، وهو بدوره أقام العلاقات وأخذ يشارك في الاحتفالات والندوات العامة والبرامج الإذاعية التي كان يبثها راديو البحرين في المناسبات الدينية الشيعية (توقفت هذه البرامج في العام 1979). وقد كانت الكتلة الدينية في المجلس الوطني قد طالبت بهذه البرامج وحصلت عليها واستمرت هذه البرامج بعد حل المجلس حتى نهاية السبعينات. في العام 1974، أصبح السيد المدرسي، جزءا من العمل الإسلامي الاجتماعي في البحرين، وحصل على الجنسية البحرينية في هذا العام، أي خلال الفترة الذهبية للمجلس الوطني.

    في العام 1973، أسس الشباب الذين التفوا بالسيد المدرسي مؤسسة إسلامية أطلقوا عليها اسم "الصندوق الحسيني". حاول المؤسسون الحصول على إجازة رسمية من قبل وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لكن تلك المحاولات لم تكلل بالنجاح. مما اضطر المؤسسون إلى ممارسة نشاطهم من خلال مؤسسة مرخص بها، وهي "المكتبة العامة للثقافة الإسلامية"، ومقرها المنامة. وكانت "المكتبة" قد أنشأت في نهاية الستينات، بهدف نشر الكتاب الإسلامي في أوساط الشباب.

    انضم "الصندوق الحسيني"، إلى المكتبة كمؤسسة مستقلة، وسرعان ما سيطر الصندوق على المكتبة وبدأ بنشر كتب السيد المدرسي، وهذا أدى لبروز الحساسيات بين المكتبة والصندوق، وبدأت الاتهامات تتصاعد بين الطرفين. فأصحاب المكتبة اتهموا الصندوق بأنه "درج على إبراز الصندوق الحسيني كمؤسسة إسلامية فريدة وحاول طمس معالم أي مؤسسة أخرى"، و"أن الصندوق يحاول إظهار السيد المدرسي على أنه العالم الوحيد الذي يستطيع حل مشاكل الشباب الفكرية والسلوكية" إلخ، من الاتهامات المتبادلة.

    ازداد الخلاف وظهر للسطح مع انتشار أقوال هنا وهناك في أوساط المجتمع، وأدى لانفصال الصندوق الحسيني عن المكتبة في العام 1976. وفي هذا العام قام أعضاء الصندوق بإعادة تشكيل مؤسستهم وأطلقوا عليها اسم "الصندوق الحسيني الاجتماعي"، واتخذوا من مأتم القصاب بالمنامة مقرا للمؤسسة الجديدة. وتذكر نشرة صادرة عن الصندوق الجديد بأن أهداف المؤسسين هي "بناء مجتمع إسلامي وبث الفكر والوعي وتعميق الروح التقدمية العلمية لدى المجتمع وتنمية الروح الرسالية والشعور بالمسؤولية وعرض ثورة الإمام الحسين (ع) على العالم بأهدافها ومنطلقاتها كقضية حق ونضال للعيش في حياة حرة كريمة. (أنظر كتيب "الصندوق الحسيني الاجتماعي" 1977).

    استمر النشاط الإسلامي في التوسع في هذه الفترة وبدأ يتشعب في الوسط الشيعي ضمن خطين عامين، أحدهما الخط الذي أنشأه السيد هادي المدرسي، والخط الآخر هو الخط العام الذي يتضمن حزب الدعوة الإسلامية وناشطون آخرون لا ينتمون تنظيميا لحزب أو حركة معينة.

    مع انتصار الثورة الإسلامية في إيران، بدأ أنصار الصندوق الحسيني الاجتماعي يطرحون بأن السيد هادي المدرسي هو ممثل الإمام الخميني في البحرين، وتم تصعيد اللغة سياسيا. ومع تصاعد الأحداث في البحرين شرعت الحكومة باعتقال السيد هادي المدرسي في النصف الثاني من العام 1979، وإخراجه إلى الإمارات العربية. ومن هناك انتقل السيد هادي المدرسي إلى إيران، وبدأ يلقي الخطب والأحاديث من الإذاعة الإيرانية، ووجه الكثير من تلك الخطب للبحرين. وفي العام 1980، هجمت المخابرات على الصندوق الحسيني الاجتماعي، واعتقلت عددا من أفراده وأغلقت المكتب الذي أقيم في مأتم القصاب. في تلك الفترة شرعت الحركة بخطة دعت فيها عدد كبير من أعضائها للخروج من البحرين. وفجأة بدأت أعداد من الشباب تختفي من المدارس والجامعات والأعمال وتلتحق بالكوادر العاملة خارج البحرين. وفي هذا العام بدأ اسم "الجبهة الإسلامية لتحرير البحرين" يظهر على السطح من خلال بيانات تدعو للإطاحة بالنظام، كما يوضح ذلك اسم الجبهة.

    في نهاية العام 1981، أعلنت وزارة الداخلية البحرينية أنها ألقت القبض على عدد كبير من أفراد الجبهة الإسلامية واتهمتهم بالتخطيط "لقلب نظام الحكم". ومارست السلطة حملة بشعة مشطت من خلالها جميع المناطق الشيعية وفصلت أعداد كبيرة من أبناء الشيعة من وظائفهم في مختلف الوزارات لاسيما قوة الدفاع، وبدأ عهد سيء جدا تميز بالطائفية السياسية البغيضة على جميع المستويات في البحرين.

    ومع مرور الأشهر الأولى من 1982، كانت الحكومة البحرينية قد أصدرت قوانين عقوبات جديدة تمهيدا للحكم بالإعدام على 73 شخصا اتهمتهم بمحاولة "الانقلاب". ومع مرور الأيام كانت الأحداث السياسية في المنطقة تتجه لغير صالح الحكومة في البحرين. فالحرب العراقية الإيرانية التي بدأت في العام 1980، بدعم الأموال الخليجية والصحافة الخليجية، أخذت تتغير مع انتصار القوات الإيرانية في فك الحصار عن مدينة ديزفول الإيرانية والانتصار على القوات العراقية. وقد بدا أن ميزان القوى قد ينتج عنه أمور لغير صالح المؤيدين للنظام العراقي، وفي ظل هذه الظروف، أصدرت محكمة أمن الدولة أحكاما بالسجن المؤبد على ثلاثة أشخاص وسجن البقية لمدد تتراوح بين 7 سنوات و15 سنة .

  4. #4

    Lightbulb من كلام له في أيام المحنة

    حجة الإسلام والمسلمين
    العلامة السيد هادي المدرسي:









    على آل خليفة أن يرحلوا

     الانتفاضة أمانة الله تعالى في أعناق الشعب.. والتهاون بشأنها خيانة لأماني الأمة.

    # لا شيء في البحرين اليوم ألا شعب ثائر.. وانتفاضة مباركة.

    منذ خمسة شهور وشوارع البحرين تشهد انتفاضة جماهيرية تطالب بالحق والعدل والحرية، وقد تجاوزت إمكانية القضاء عليها بالرغم من القمع الشديد الذي تمارسه السلطات الخليفية في هذا البلد المحاصر بالبحر وبجنون حكامه.
    ومع دخول عنصر الانتفاضة في المعادلة في البحرين اصبح مصير الحكم الخليفي مورد تسائل جدي، وبهذه المناسبة وجه سماحة حجة الإسلام والمسلمين العلامة السيد هادي المدرسي كلمة حول ما يجري في هذا البلد، فيما يلي نصها:
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين واصحابه المنجبين، وبعد:

    لم تكن مفاجأة المجتمع الدولي في انطلاقة الانتفاضة الشعبية المباركة في البحرين من حيث الموقع ولا من حيث الزمن، ذلك أن شعب البحرين ليس عزيزا عليه أن يقاوم الظلم ولا هو غريب عنه أن يرفض الباطل، انه شعب معروف بصلابة إيمانه، وعزة كرامته، وقوة أصالته، فليس هو دخيل على هذه الأرض كما هو الأمر بالنسبة إلى عدوه: النظام الحاكم في البحرين.
    صحيح إن شعب البحرين صغير بحجمه، ولكنه كبير بإرادته وجليل بصلابته. ولذلك فلم يكن غريبا عنه أن لا ينام على الضيم وان لا يسكت على الباطل.
    ففي التاريخ القديم والحديث نجد نماذج من انتفاضة هذا الشعب كلما ديست كرامته بالأقدام أو أهينت قيمه وتقاليده. وهكذا كان متوقعا من شعب البحرين أن يغضب لله تعالى، وقد فعل ليس في هذه المرة فحسب و إنما في مرات سابقة أيضا.. فشعب أشرب روح الإيمان وحب رسول الله و أهل بيته لا يمكن أبدا أن يقبل الظلم والطغيان.
    إلا أن المفاجأة كانت في طريقة معالجة السلطة لهذه الانتفاضة فلقد تصرفت بشكل ينم عن الحقد والغباء معا.
    أمّا الحقد فقد نبع من الروح الجاهلية المتأصلة فيهم وهي الروح التي تكشف عن نفسها بين فترة وأخرى بالرغم من أنهم يركبون آخر موديلات سيارات المرسيدس والروزرايز.. لقد لبسوا قشرة الحضارة وبقيت روحهم جاهلية بالتمام والكمال.
    ولكن الغباء في تصرف السلطة هو الذي فاجأ المراقبين، فقد أسقطت بتصرفها المشين في مواجهة مظاهرة سلمية بالرصاص الحي أسقطت بهذا التصرف مبرر وجودها، ذلك أن السلطة في البحرين لا تكتسب شرعيتها من حاجة أيدلوجية، ولا هو نتاج انتخابات حرة بل هو مجرد "حفظ الأمن" ، وقد فشلت السلطات في إحرازه حتى في احلك ظروفها أي عند انعقاد ما سمي بمؤتمر القمة الخليجي، فقد سبق ذلك اعتقال أحد العلماء وبعض الشباب وعندما انطلقت مظاهرات سلمية صغيرة تطالب بإطلاق سراحهم فوجئ المراقبون بان السلطة أطلقت عليهم الرصاص الحي فأردت بعضهم قتلى والبعض الآخر جرحى، ثم اعتقلت الباقين، وبهذا التصرف أطلقت السلطة شرارة انتفاضة شعبية عمّت مختلف القرى والأحياء في كافة مناطق البحرين، وبدل أن تستجيب السلطات للمطالب العادلة لجماهير الشعب، فقد استمرت في عمليات القمع المتمثلة في إطلاق الرصاص الحي على المظاهرات السلمية، واعتقال الشباب ومداهمة البيوت.
    واستمرت الانتفاضة حتى الآن، مما يعني أن هذه السلطة التي تمتلك زمام الأمور منذ قرنين من الزمن ونفس الأمير الذي فتح عينه وهو ولي للعهد، ليتربع على عرش الإمارة في هذا منذ اكثر من ثلاثة عقود فشلوا جميعا في فرض الأمن على اصغر قرية في البحرين، أليس ذلك دليلا على أن هذه السلطة بتصرفها البعيد كل البعد عن الحكمة، أسقطت مبرر وجودها و أثبتت أنها لا تتصرف فقط بوحي الحقد، بل إنها تفتقر إلى الحد الأدنى من التعقل أيضا؟!
    لقد فشلوا في استتباب أمنهم في فترة حرجة من أوضاعهم أي أمام رقباء من الجيران ينظرون إليهم نظرة المنافس، ولهم مشاكل حدودية معهم، واستخدمت السلطة كل وسائل القتل والاعتقال والتسفير والمداهمة لوقف التظاهرات تلك واستمر الشعب في انتفاضته بل كلما سقط شهيد ازداد الناس إصرارا على مواصلة طريقه.
    ثم أليس غريبا أن السلطات التي تبحث بين فترة وأخرى عن وسيلة لحل مشاكلها مع الشعب، فترسل وفدا إلى هنا ووفدا إلى هناك، وتتصل ببعض الرجال تطالبهم بالتدخل لوقف الانتفاضة، تتصرف في ذات الوقت بتصرفات تزيد المشكلة ولا تساهم في الحل. فبينما يطالب الناس بالإفراج عمن سبق وان اعتقلوا ولا يزالون في السجن منذ اكثر من عقد من الزمن فإذا بالسلطة تزيد عدد المعتقلين، وبينما يطالب الناس بعودة المهجرين والمهاجرين فإذا بالسلطة تسفر رجال الدين والعلماء إلى خارج البحرين ويصبح الناس وإذا بعدد المعتقلين يتجاوز الثلاثة آلاف ، أي ما يقارب 2% من مجموع السكان، وتضن السلطات بتصرفاتها هذه أنها ستفرض على الشعب الصمت على باطلها والسكوت على ظلمها.
    ان من يعرف كيف بدأت الانتفاضة يكتشف بسهولة أنها لا يمكن أن تتوقف عبر العنف والقتل العشوائي وعمليات الاعتقال والمداهمة. فإذا كان اعتقال بعض العلماء وبعض الشباب هو البداية فكيف يكون اعتقال المزيد من الشباب، وتسفير المزيد من العلماء سيوقف الانتفاضة؟!
    إن السلطة الخليفية أهانت معتقدات الناس وتقاليدهم ودفعت فتيات غير محتشمات لكي يتظاهرن في شوارع المدن والقرى تحت غطاء سباق "ألماراثون"، وثار بعض الشباب على ذلك لان شعب البحرين مؤمن وعفيف لا يقبل بالفسق المعلن. ومن حق هذا الشعب كغيره من الشعوب الأخرى أن يطالب باحترام عاداته وتقاليده وقيمه، وبدل أن توقف السلطة التظاهر بالفسق المعلن، بدل ذلك عمدت إلى اعتقال الشباب ، ثم اعتقال العلماء ثم أطلقت الرصاص الحي على المظاهرات التي طالبت بحقوقها. تلك هي البداية، ولكن لاشك أن قضية اعتقال عالم أو اثنين ليست هي المسألة الأولى في قضية الانتفاضة، فهذا الشعب يختزل في داخله غضبا عارما يمتد بجذوره إلى ما قبل مأتي عام، عندما نزت قبيلة آل خليفة على الحكم عبر عملية الغزو المعروفة في التاريخ. فالانتفاضة هي ردة فعل ضد السلطات التي تصادر كل حقوق الناس ومن اجل متطلبات الحياة الكريمة.
    والآن هل يمكن للسلطات ان توقف هذه الانتفاضة من خلال المزيد من القمع والمزيد من الاعتقال وإهانة كرامة الناس وقيمهم ومعتقداتهم؟!
    لقد كانت السلطة عمياء لا تنظر إلى حاجات الناس ، وكنا نعرف ذلك من قبل ولكننا لم نكن نتوقع أنها ستتصرف تصرف المجانين.
    انهم كما كنا نعرف منذ زمن لا يملكون قوة المنطق ولذلك فهم يتوسلون بمنطق القوة وكعاداتهم، فهم يغلقون على أنفسهم منافذ الحوار في الوقت الذي يطالبون بالحوار ، ويسدون على أنفسهم الطريق ثم يطالبون بفتحه.. أليس ذلك دليل على قلة الحكمة والتعقل؟
    لقد سمعت أن أحد رجال السلطة اتصل بأحد العلماء وطالبه بإيقاف الانتفاضة في بدايات أيامها قائلا: عندنا ضيوف وبعض شبابكم يقومون بإزعاج الضيوف، و أضاف لو كنت أنت في وضعنا الفعلي، فكان عندك بعض الضيوف ووجدت إن أولاد الجيران يزعجونهم فما الذي كنت تفعله؟، أليس تتصل بابيهم وتقول اسكت أولادك وإلا سأتصرف أنا.
    هذا هو المنطق الذي توسلت به السلطة ونسيت أن الإزعاج في الحقيقة إنما بدأ من السلطة ذاتها، فهي التي أزعجت أولاد الجيران، واعتقلتهم و أهانت كرامتهم وتصرفت مع الحدث تصرف الذي يجهل ألف باء السياسة.
    أما أبناء الشعب فهم طلاب الحرية ولا يريدون إلا الحد الأدنى من حقوقهم، لكن السلطة العمياء تتهمهم بأنهم يتحركون بوحي من الاجنبي، وقد عجزت السلطة حتى الآن أن تحدد من هو هذا الاجنبي؟ وتسائل المراقبون ترى أي أجنبي هذا الذي يستجيب له كل الناس وفي كل المناطق، وكم هي غريبة هذه السلطة عن الشعب حتى لا يقبل منها أي أمر ويستجيب لنداء الآخرين؟!.
    وفي الحقيقة فان الفضيحة تتكرر مع آل خليفة كل عام.. فكلما تحرك الناس مطالبين بالحرية، قالت السلطة: انهم يتحركون بإيعاز من الأجنبي ؟!
    فحينما ثار الناس عام 1981م في قضية ما عرف بالثلاثة والسبعين قالت السلطات انه تدخل اجنبي، وعجزت بالطبع عن تقديم دليلا واحدا على أي تدخل من الخارج.
    والآن مرة أخرى يجري الحديث عن التدخل الاجنبي، وحينما يتساءل الناس ما هو الدليل؟ فان السلطة تتوسل بالصمت المطلق.
    كل هذا يجري في الوقت الذي تعتمد السلطة في تقوية حكمها على الأجانب كلية في إدارة البلاد.
    فمدير الأمن العام اجنبي، ورجال الشرطة أجانب، وقوات الشغب أجانب، وتتلقى السلطة أموالا لإدارة شؤونها ثم تقول عن الشعب انهم أجانب ؟!!.
    حقا إن هذه السلطة اليوم في مأزق، فالشعب كله يرفضها، ولا تجد من يؤيدها من الناس لأنهم بصراحة هم الأجانب.. أجانب عن تاريخ الشعب كما هم أجانب عن قيمه ومشاعره ولذلك فان السلطة برغم كل ما تملك من مال وقوة تعجز عن أن تجد من يؤيدها، إلا من هم على شاكلتها.. فقد قرأت ما نشرته جريدة السلطة من برقيات تأييد ووجدت أنها صادرة إما من هيئات ونوادي لاوجود لها، أو من نوادي الأطفال وبعضها الآخر _ ويا للغرابة_ هي نوادي من نوع "نادي هواة جمع الطوابع" أو "جمعية المشرفين على المتخلفين عقليا".
    حقا أن السلطة المخبولة لا يؤيدها إلا جمعيات المتخلفين عقليا أو ما شابهها.
    نحن نعرف أن السلطة لاتهمها مصلحة الناس، ولا تحترم مشاعرهم ولكنها تعري نفسها أمام العالم بتصرفاتها المشينة.. وذلك هو عنصر المفاجأة في هذه الانتفاضة.


    آل خليفة.. وجودهم باطل

    لقد سألني أحدهم عن رأي فيما يحدث في البحرين فقلت: رأي واضح وصريح، إن آل خليفة يمثلون الطاغوت الذي نهينا أن نتحاكم اليه حتى في استرجاع الحقوق وقد نص القرآن الكريم على ذلك )يريدون أن يتحاكموا إلى الطاغوت وقد أمروا أن يكفروا به(.
    فآل خليفة وجودهم باطل.. والعمل معهم معصية لله .. والنظر إليهم ذنب.. ومجاراتهم فسوق.. والقبول بحكمهم مشاركة في الطغيان.. فهم الحرام، ومنهم الحرام، واليهم يعود الحرام.
    تاريخهم ليل أسود وفعلهم العدوان على العباد وإنجازاتهم فساد و إفساد، إنْ ذكر الشر فهم أصله ومعدنه، وان ذكر الخير فهم أبعد الناس عنه، لا يرتجي منهم صلاح، وقد ملئت بطونهم من الحرام فأنساهم الشيطان ذكر الـله.. الكذب ديدنهم ونية السوء بادية في كل قراراتهم.
    انهم بصريح العبارة ممثلوا الشيطان في البحرين، هذا ما يفهمه الناس بوجدانهم وضمائرهم فيرفضونهم رفضا قاطعا.
    يقول ربنا في القرآن الكريم الذي هو وسيلتنا لتقييم الأحداث ومنهجنا لحركتنا في الحياة يقول: )ألم ترى إلى الذين تولوا قوما غضب الـله عليهم ما هم منكم ولا منهم ويحلفون على الكذب وهم يعلمون(.
    إن آل خليفة هم نموذج لهذه الآية المباركة فلا هم من الناس ولا الناس منهم، غرباء عن الدين وعن الشعب معا، ويحلفون على الكذب. أليس ذلك واضحا من خلال نفيهم الدائم لوجود قلاقل ومشاكل ومظاهرات في البحرين؟؟.
    ويضيف القرآن الحكيم )أعد الـله لهم عذابا شديدا انهم ساء ما كانوا يعملون، اتخذوا أيمانهم جنة فصدوا عن سبيل الـله فلهم عذاب مهين، لن تغني عنهم أموالهم ولا أولادهم من الـله شيئا، أولئك أصحاب النار هم فيها خالدون، يوم يبعثهم الـله جميعا فيحلفون له كما يحلفون لكم ويحسبون انهم على شيء ألا انهم هم الكاذبون، استحوذ عليهم الشيطان فأنساهم ذكر الـله أولئك حزب الشيطان ألا إن حزب الشيطان هم الخاسرون(.
    ترى لو صنفنا الناس في البحرين بين جماعة الحق وجماعة الباطل يا ترى أين نضع آل خليفة؟.
    بل أين يضع آل خليفة أنفسهم في مثل هذا التصنيف؟.. هل يجرأ أحدهم أن يقول إن آل خليفة يمثلون حزب الحق وهم يعلمون انهم جماعة الشيطان؟ )ألا إن حزب الشيطان هم الخاسرون(، )إن الذين يحاذون الـله ورسوله أولئك في الاذلين كتب الـله لأغلبنّ أنا ورسلي إن الـله قوي عزيز(.
    إنني هنا أقول كلمة هامة هي آخر ما يريد الناس أن يقولوه وهي إن التاريخ لن يعود إلى الوراء.. وان ما حدث صنع واقعا جديدا في هذا البلد الطاهر لن يتغير، ولا عودة عنه لا عاجلا ولا آجلا.
    إن عقارب الساعة لن تعود إلى الوراء وان شعب البحرين قرر المضي قدما في تحقيق مطالبه، فلا عودة أبدا إلى ما قبل الانتفاضة.
    لقد وقع السيف بين الشعب وبين السلطة الخليفية فاصبح الشعب أمة وآل خليفة أمة أخرى، ولن يجتمعا.
    لقد قرأنا من قبل في تاريخ الرساليين إن ( زهير بن القين) رضوان الـله تعالى عليه خرج في يوم عاشوراء إلي العدو وقال لهم كلمته التاريخية: "نحن وانتم أمة واحدة ما لم يقع بيننا السيف، فإذا وقع السيف كنا أمة وكنتم أمة".
    والسيف قد وقع بين الناس في البحرين وبين السلطة الخليفية وسقط الشهداء واحد بعد آخر، ليس فقط في أيام الانتفاضة المباركة هذه و إنما من قبل أيضا، ومادام السيف قد وقع فالشعب أمة وآل خليفة أمة أخرى، ولابد أن ينتقم الـله سبحانه وتعالى لأولئك الشهداء الذين ذبحهم سيف آل خليفة ظلما وعدوانا.
    إن شهداء البحرين لن يكونوا بحول الـله أقل من ناقة صالح التي ذبحها قوم ثمود فعمهم الـله بالعذاب كما يقص علينا القرآن الكريم قائلا: )كذبت ثمود بطغواها إذ انبعث أشقاها فقال لهم رسول الـله ناقة الـله وسقياها فكذبوه فعقروها فدمدم عليهم ربهم بذنبهم فسواها ولا يخاف عقباها(.
    لقد طغى آل خليفة فذبحوا الناس بلا ذنب كمـا طغـــــى من قبل قوم ثمود وذبحوا الناقة، وكما طغى بنوا أمية فذبحوا الحسين وطفله الرضيع و دعي عليهم الأمام قائلا: (اللهم لا يكوننّ عندك أهون من فصيل).
    ونحن نرجو من الـله أن لا يكون شهداء البحرين أهون عليه من ناقة صالح، وندعوه تعالى أن يعم الذين قتلوهم وذبحوهم بالعذاب كما فعل بقوم ثمود.
    إن التقابل بين الحق والباطل قد حدث في البحرين، وقد أريق الدم الحرام بيد السلطة الحرام، ولاشك إن الشعب لن يساوم بعد الآن على حريته وكرامته ولن يقبل ببقاء الباطل ولا انتصار الشر على الخير.
    ومادامت مطالب الشعب حقا فان التساؤل هو: ماذا بعد الحق إلا الضلال المبين؟.
    # # #

    على آل خليفة أن يرحلوا

    وبحق أقول لكم إن الشعب في البحرين يتحمل اليوم أمانة تاريخية وهي أمانة الانتفاضة ولا بد أن يؤديها كاملة غير منقوصة وكما أن رسول الله (ص) قال: "لا يجتمع دينان في جزيرة العرب" مشيرا إلى المسلمين واليهود، فانه لن يجتمع في البحرين بعد الآن أبناء البحرين وآل خليفة الدخلاء.
    إن الشعب يمثل الحق و الايمان، وآل خليفة يمثلون الباطل ويمثلون النفاق، ولن يجتمع دينان في هذا البلد الطاهر..‏‏
    هذا هو المنهج وتلك هي الاستراتيجية، وليس أمام آل خليفة إلا أن يرحلوا، فالرحيل عن هذا البلد هو افضل عرض يمكن تقديمه لهم بشرط أن يأتي ذلك قبل فوات الأوان.
    فان يرحلوا طائعين خير لهم من أن يرحلوا مطرودين مقبوحين.
    صحيح انهم ليسوا أول من استزلهم الشيطان ولن يكونوا آخر من يستهين بقوة الشعب و إرادة الله، فقد سبقهم أقوام آخرون كانوا اشد منهم قوة وآثارا، فقد سبقهم قوم عاد وثمود وفرعون فأين هم الآن؟.
    )ألم تر كيف فعل ربك بعاد ارم ذات العماد التي لم يخلق مثلها في البلاد، وثمود الذين جابوا الصخر بالواد، وفرعون ذي الأوتاد الذين طغوا في البلاد فاكثروا فيها الفساد فصب عليهم ربك سوط عذاب. إن ربك لبالمرصاد(.
    وبالفم المليان فأني انصح آل خليفة بالرحيل، لان الأمر لو دار بين أن يرحل الناس عن أوطانهم وبين أن يرحل آل خليفة فلا حل سوى أن يرحل آل خليفة.
    فحتى لو غضضنا النظر عن مقياس الحق والباطل في تقييمنا للحدث واعتبرنا أن الأمر بالدور فقد انتهي دور آل خليفة منذ زمن طويل إذ يكفي قرنان من الزمن، قرنان من العدوان، قرنان من الطغيان، يكفي ذلك وآن الأوان أن يرحلوا، ولا حل إلا بالخضوع لإرادة الشعب ولحكم الله، وحكم الشعب واضح وإرادة الله واضحة: )كتب الله لأغلبنّ أنا ورسلي(.

    # # #

    الحقيقة أبقى..

    لقد دخل أهل البحرين في الإسلام طائعين في زمن الرسول الله (ص‎) من دون أن يوجف على أرضهم خيل أو ركاب.. وكتب رسول الله (ص) اكثر كتبه ورسائله إلى شعب البحرين المؤمن.
    إذاً هذا الشعب يضرب بجذور الإيمان في أعماق التاريخ، وارض البحرين طاهرة بالإيمان والإسلام، والشعب يرفض كل من يدوس على قيم الإسلام و أحكامه. وآل خليفة ليسوا أجانب عن تاريخ البحرين فحسب بل هم أجانب عن روح الشعب أيضا فلا قرابة بينهم وبين الناس في هذا الوطن. هم فسقة أهل الأرض، وهم الأجانب الحقيقيون .. إلا انهم في بعض الأحيان يتصرفون كما يتصرف السارق الذي يقوم بسرقة وحين يكشفه الناس يهرب وهو ينادي: "سارق.. سارق" وكأنما السارق غيره. هكذا يتصرف اليوم آل خليفة فهم الأجانب الحقيقيون ومع ذلك فانهم يتهمون أبناء الشعب بأنهم يتصرفون بوحي الأجنبي، وينسى هؤلاء إن قوة الناس تنبعث من أصالتهم وإيمانهم وحقهم.
    أما قوة آل خليفة فهي تعتمد على بعض القطع من الحديد، ولن يفل الحديد الإيمان، ولقد قال رسول الله (ص) " المؤمن أقوى من الجبل لان الجبل يستقل منه والمؤمن لا يستقل من إيمانه شيء".
    صحيح إن القوة قد تصنع الوقائع ولكنها تعجز حتما عن صنع الحقائق. وشعب البحرين هو الحقيقة، أما آل خليفة فهم الواقع الذي ستفتته إرادة هذا الشعب. انهم قد يبقون في الحكم يوما أو بعض يوم ولكنهم في النهاية راحلون لا محالة.
    وهنا أقول إلى الناس إن عدوكم أضعف منكم وان السلطة تخافكم اكثر مما تخافونها أنتم، ) فإنهم يألمون كما تألمون وترجون من الله ما لا يرجون(.

    # # #

    الانتفاضة أمانة الله في أعناقكم

    إن المبادرة اليوم بأيديكم وآل خليفة محشورون في الزاوية الحرجة التي صنعوها لأنفسهم وقد فات الأوان لأن يتوبوا حتى يتقبلهم الناس، وتأكدوا أن العاقبة لكم، فالعاقبة كما يقول ربنا (للمتقين).
    وابسط الأدلة على أن السلطة تخاف الناس، هو ما يجري في السجن، اسألوا أولئك الذين أطلق سراحهم كيف يتم التحقيق معهم؟. سيشرحون لكم إن الشرطة كانوا يحققون معهم وهم معصبوا العيون، ترى لماذا تعصب عيون السجناء عند التحقيق.. والجواب لان الشرطة يخافون السجناء، يخاف الجلاد من أن يتعرف عليه السجين. ألا يعني ذلك إن المبادرة بأيدي الناس، وان السلطة غريبة عن هذا البلد؟!
    لقد انطلقت الانتفاضة ولا يوقفها شئ، وإنكار وجودها من قبل السلطات.. لا يغير شيئا من مجرياتها، وليس الإنكار الدائم إلا دليلا على أن السلطة تخاف من مجرد خبرها؟ وهنا بعض النصائح التي نرى ضرورتها وهي:
    أولا: لا توقفوا الانتفاضة حتى تحقيق كافة مطالبكم، فالثمن الذي تدفعونه الآن وانتم شامخوا الإرادة مرفوعي الرأس اقل بكثير مما ستدفعونه لو توقفت الانتفاضة لا سمح الله.
    وحينئذ ستكونون أذلاء تخافون أن يتخطفكم الناس من حولكم.
    إن ثمن الحرية أقل بكثير من ثمن الاستعباد، والحق لا يتجزأ فلا تقبلوا بأنصاف الحلول، فان نصف الحق هو أقل من نصف الحق واكثر من نصف الباطل، فلا توقفوا الانتفاضة بأية شروط وفي أية ظروف حتى رحيل الحكم كله.
    ثانياً: قاوموا كل من يعتدي عليكم، فقد أذن الله لمن اعتدي عليه أن يرد العدوان فهو القائل: )فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم، واتقوا الله واعلموا أن الله مع المتقين(.
    وعملا بمفردات الآية، لو جاء جلاوزة السلطة لاعتقال شبابكم فلا تستسلموا لهم ولا تمكنوا العدو من رقابكم، فقد نهينا عن ذلك بالنص الصريح من نهج البلاغة حيث قال الإمام علي(‎ع): "والله إن امرؤا يمكن عدوه من نفسه ـ يعرق لحمه ويهشم عظمه ويعري جلده ـ لعظيم عجزه، ما ضمت عليه جوانح صدره.. آنت فكن ذلك إن شئت، فأما أنا فوالله دون أن أعطى ذلك ضرب بالمشرفية تطير منه فراش الهام وتطيح السواعد والأقدام".
    وهكذا فان الإمام علي (ع) يرفض قبول الظلم لهم، ففي الحديث الشريف: " إن الله أوكل إلى عبده المؤمن كل شيء ولم يوكل اليه أن يذل نفسه".
    وما دمتم قد اتخذتم عليا(ع) إماما في الحياة وقدوة في المواقف فاتبعوا منهجه، وارفضوا الاستسلام للعدو.
    ثالثاً: دفعوهم ثمن عدوانهم وطغيانهم.
    فان كل عمل يؤدي إلى التحرير حلال، بشرط أن لا يضر بالصالح العام، ولا يكون فيه تجاوز على الحدود الشرعية، ومن الحدود التي لا يجوز تجاوزها التعدي على الممتلكات فهي ملك لكم، ولا تتعرضوا للأجانب فهم ضيوفكم، ولكن شدوا الرأس للرأس، فالأصنام الثلاثة هم أعدائكم الحقيقيون.
    رابعاً: قاطعوا كلما يرتبط بالسلطة فهو أفضل وسيلة للتخلص من حبائلهم، فلا تقرءوا جرائدهم، فكلها كذب ودجل ولا تسمعوا إلى نشرات أخبارهم فكلها دعايات ولا تنظروا حتى إلى صورهم في التلفزيون، فانه كما يكون النظر إلى وجه العالم عباده، فإن النظر إلى هذه الوجوه النحسات يجلب لكم الشؤم.
    اسقطوا الطاغوت من قلوبكم، فهذا نوع من أنواع النهي عن المنكر بالقلب، ألم يطلب الدين منا أن ننهي عن المنكر باليد، ثم باللسان ومن لم يستطع فبالقلب وهو اضعف الإيمان؟
    إن من الإيمان أن تسقطوا العدو من قلوبكم وتلعنوهم من أعماقكم.
    وتسلحوا بقوتين أساسيتين: قوة الأمل بالله عز وجل وقوة إلقاء الرعب في قلب العدو. من يملك قوة الإيمان من جهة وقوة إرعاب العدو من جهة أخرى لن يقف أمامه أي سلاح في الأرض.
    إننا مؤمنون بالله ومكلفون بالدفاع عن القيم الدينية ولاشك أن تلك القيم تتناقض تماما مع حكم آل خليفة يقول ربنا: )ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار(.
    وأي ظلم اكبر مما يجري في البحرين اليوم؟. وأي ركون اكبر من القبول بحاكميتهم على هذه الأرض؟
    ثقوا بوعد الله لكم بالنصر وهو القائل: )إن الذين يحاذون الله ورسوله أولئك في الاذلين، كتب الله لأغلبن أنا ورسلي إن الله قوي عزيز(.

    أرجو من الله أن ينصركم على عدوكم
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  5. #5
    صديق الملتقى
    تاريخ التسجيل
    Sep 2001
    الدولة
    بلد الظلم و الجور
    المشاركات
    1,187

    افتراضي

    شكرا بنت الحريه و الصريح و لكن .....

    هل لا يزال مهددا بالقبض عليه اذا ما جاء البحرين ؟
    اين هو عن البحارنه هذه الايام العصيبه و هو الذي طالما عرف عنه حبه لنا و موضوع الصريح و بنت الحريه يعرفان من لا يعرفه من هو المدرسي و لكن اكرر اين هو و لم الصمت ؟

    ارجو الرد من المطلعين لا المتنبئين

    تحياتي

  6. #6
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    الدولة
    جمهورية البحرين
    المشاركات
    2,980

    افتراضي شكراً للإخوة الأعزاء ولكن ؟!

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكراً للأخوة الأعزاء ( المحمدي ، الصريح وبنت الحرية )
    على خدمتهم الجليلة ومساعدتي في كشف الغموض والغمام عن الحقيقة المفقودة . وأضم صوتي مع الأخ مشاكس ولكن ليس على سبيل الإنتقاد إنما للإستفهام فأين هو الآن عن ما يحدث في البحرين فمن خلال قرائتي لمشاركات الإخوة الأعضاء في الموضوع أستبعد تماماً أن يكون سماحة السيد المدرسي قد نسى البحرين وشعبها فمواقفه تنفي هذا . ولي كذلك إستفهام آخر فحسب معلوماتي أن سماحة المرجع آية الله المدرسي هو أخ السيد هادي المدرسي فهل كان المرجع موجود في البحرين سابقاً أم أنها أول زيارة له

  7. #7

    افتراضي

    السلام عليكم

    لا أقول إلا كلمة واحد في هذا الموضوع وهو

    " ان جهل أهل البحرين بسماحة السيد المدرسي هذا المجاهد العظيم

    هو نفس جهل أهل الشام بعلي سلام الله عليه في أيام حكم آل أبي

    سفيان"

    لا ألوم الأخ أو الأخت السائلة لجهلها سماحة السيد المدرسي وإنما

    أشكرها جزيل الشكر أنها بادرت بالسؤال عنه. ومعرفة سماحة السيد

    ليس بالشيء السهل... وحتى نحن الذين تربينا في مدرسته وتعلمنا

    على يديه وقرأنا كتبه لا زلنا نجهل عنه الكثير مثله مثل الشمس فهي

    بعيده جدا ولكنها تدمدنا بالدفء والحرارة دائما

    ليس المهم معرفة أين سماحة السيد الآن إن المهم هو معرفة نهجه

    والنهل من علمه الفياض. ليس المهم معرفة شحص سماحة السيد

    المهم هو معرفة شخصيته....


    وللحديث بقية
    أخوكم بن محمد
    not all that glatters is gold

  8. #8

    افتراضي



    رابعاً: قاطعوا كلما يرتبط بالسلطة فهو أفضل وسيلة للتخلص من حبائلهم، فلا تقرءوا جرائدهم، فكلها كذب ودجل ولا تسمعوا إلى نشرات أخبارهم فكلها دعايات ولا تنظروا حتى إلى صورهم في التلفزيون، فانه كما يكون النظر إلى وجه العالم عباده، فإن النظر إلى هذه الوجوه النحسات يجلب لكم الشؤم.


    هذه الكلمات النورانية لسماحة السيد, برنامج عمل متكامل لمن أراد أن يصلح أمر البلاد والعباد.

  9. #9
    صديق الملتقى الصورة الرمزية SHMAS71
    تاريخ التسجيل
    Apr 2001
    الدولة
    مملكة شقووووول
    المشاركات
    1,020

    افتراضي

    اشكر الجميع وكل من ساهم
    في هذا الوضوع الشيق والمفيد لي ولكم وللجيل الجديد الذي يجهل من يكون هذا
    الشخص العظيم .
    هل من مزيد ؟؟

  10. #10

    افتراضي

    إجابة على السئوال الثاني الموجه من آهات أول :

    أقول بأن سماحة آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي دام ظله ، فهو لم يقيم أبدا في البحرين ، وقد تكون له بعض الزيارات السريعة لأخيه آية الله السيد هادي المدرسي أثناء اقامته في البحرين .
    وأما آية الله السيد هادي المدرسي فانه كان من مواليد دولة البحرين ، وكان يحمل الجنسية البحرينية بناءا على ذلك . وحينما انتصرت الثورة الاسلامية المباركة في ايران ، انتبهت السلطات في البحرين على النشاط الواسع والخفي الذي كان يقوم به آية الله السيد هادي المدرسي ، خصوصا بناء كوادر اسلامية شبابية رسالية ، فقامت باعتقاله وسحب الجنسية البحرينية منه ، وابعدته الى دبي على أساس تسليمه الى السفارة العراقية هناك ، فتحركت قيادات الثورة الاسلامية لانقاده ، وحدث توتر في العلاقات بين دبي والجمهورية بسبب احتجاز آية الله السيد هاد المدرسي والذي يحمل صفة رسمية هي الممثل الرسمي للامام الخميني الراحل رحمه الله وقدس سره ، وفعلا استجابت دبي الى ضغوطات الجمهورية فابعدته دبي الى ايران واستقبل هناك استقبالا رسميا وجماهيريا وعقد مؤتمر صحفيا في مطار مهراباد الدولي حال وصوله .

    اما عن سئوالك الاول :

    فسماحته موجود حاليا في الجمهورية العربية السورية ، وهو ليس بعيد عما يجري في البحرين ، ويحاول من هناك قدر الامكان ان يلتقي بالزوار من البحرين وغيرها ، كما انه يحاول بتوجيهاته لمريديه وخطه الذي انشأه ورعاه أن يكون موجودا بالفعل في هذه البلاد . فان كان احد يبحث عن سماحة آية الله السيد هادي المدرسي فانه سيجده في الشخصيات التي تمثل ذلك الخط ولا اعتقد انها مجهولة ....
    كما يستطيع ان يجد سماحته في مؤلفاته العديدة والمتجددة باستمرار خصوصا ، كتاب رؤى في الثورة الاسلامية . وآخر اصدارته الجميلة جدا حسب علمي هي سلسلة طرق مختصرة الى المجد في ثمانية عشر جزء من القطع الصغيرة ، وأيضا سلسة تعلم كيف تنجح والتي صدر منها حتى الان سبعة اجزاء علما بان هذا الكتاب قد طبعته لأهميته دارين معروفتين بالشهرة وهما الدار العربية للعلوم و المركز الثقافي العربي .

    اضافة بان سماحة السيد حفظه الله من الصعب جدا ان تستسيغ السلطة في البحرين وجوده بعد ان حاول قلب نظام الحكم عليها وهو المتهم الاول في الحوادث التي جرت عام 1981م .

  11. #11

    Post بسم الله الرحمن الرحيم

    باختصار شديد

    إن سماحة السيد هادي المدرسي رءى أنه لابد من أن تأخذ البحرين قيادة من أبنائها ..فسار معهم إلى أن تنامت مجموعة من الشخصيات القيادية ..ليهتم بعد ذلك بالشأن العام ..

    ومازال مراقبا ومحبا للساحة البحرانية بل ومعلقا في كثير من الأحيان ..

    وإضافة إلى ذلك فإنه صاحب عطاء فكري واجتماعي وسياسي للجميع ، فكتبه تلقى رواجاً في كثير من بلدان العالم ..

    وأخير عندما أصدر سلسلة (طرق مختصرة إلى المجد) قال فيه عبد الرزاق الجبران رئيس تحرير مجلة الفكر المعاصر الفصلية ..أن سماحة السيد هادي قد عهدته كاتبا وسياسيا ، ولكني أراه الآن (فيلسوف إجتماعي بحق) ..
    قال الإمام علي (ع) : قد يزلّ الرأي الفذ .

  12. #12
    Registered User
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    الدولة
    جمهورية البحرين
    المشاركات
    2,980

    افتراضي ماذا عن محاولة الإنقلاب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شكراً جزيلاً لك يا صريح وأمنى منك أن تواصل عطائك ونحن سنكون معك ليكون هذا الموضوع نافدة على الحقيقة المفقودة ليتسنى للذين حرمتهم الأجيال والتاريخ من معرفت هذه الشخصية العظيمة . فهل لك أن تشرح لنا أحداث محاولة الإنقلاب والتي لو نجحت ل......... ؟! آه
    وما سبب فشلها فقد سمعت عنها كثيراً ولكن مجرد معلومات طفيفة
    فأفدنا
    مع تحياتي

  13. #13

    افتراضي

    صدر كتاب في بيروت في الثمانيات لصحفي امريكي ويتكلم عن القيادات الثورية وخصص هذا المؤلف عدة صفحات لكي يتكلم عن المجاهد السيد هادي المدرسي صفاته وجماعته وطموحاته وخطره على اهداف الامريكية آن ذلك الكتاب اسمه الغضب المقدس طبع واللف بعد انفجار مركز المارينز في بيروت.

    وقريبا سوف تجدون السيد هادي المدرسي في البحرين انشاء الله حتى تتعرفوا اكثر عليهه.

  14. #14

    افتراضي

    بوركت أياديكي الطاهرة يا حرة يا بنت الحرية

    نضيف إلى ذلك فشل الإنقلاب هو وجود منافقين بين صفوف المجاهدين من كانوا عيونا للشيطان.

    و تعليق على آل خليفة و وجودهم بيننا :

    لا يمكن أن نسامح من قتلنا و آذانا و هم لم يتركوا مجالا لنا و آل خليفة عائلة يعني كلهم مشتركون في الجريمة لا يمكننا أن نقول أنه يمكن أن يكون هناك سلام بيننا و بينهم فالدم هو الحاجز بيننا لا يمكن أن ننسى شهدائنا حتى و إن هم اختاروا التضحية لأجلنا فدوما الدم ثمن الحرية ولكن مع آل خليفة لا إصلاح سياسي يمكن أن يكون متى كان الشيطان محبا للإنسان فهم الشيطان الذي تعودنا منه الكذب و الخداع يمني الشعب بأشياء و يعود لينقضها بما يتناسب مع مصالح عائلته لو كان آل خليفة فردا واحدا لقلنا أن الهداية و الصلاح ممكن و لكن عائلة تعودت استعباد الشعب و نهب ثرواته كيف لها أن تتخلى عن ملكها
    الملك عقيم
    و كيف يمكن أن تحاسب نفسها و تساوي نفسها مع شعبها عندما نادت بالإصلاح السياسي و الإداري و أبرز مثال هو صاحب العظمة أي عظمة له و على أي اساس رضى بأن يوصف بما ليس فيه فمن هنا نرى المعنى الحقيقي لحساب النفس و الإدارات بصراحة لا قانون موجود لدينا و الملك يبقى فوق القانون فهل نتوقع بعد أن يكون الملك فوق القانون أن يكون إصلاح ؟؟؟

    البحرين للبحرينين فقط و ليست لسواهم و آل خليفة دخلاء فيجب إزاحتهم و التاريخ يشهد و هذا ما رأيناه الآن من قصة التجنيس لو كانوا يحسون أن البحرين أرضهم لما استعانوا بغيرهم ليكونوا تحت جناحهم
    رحيل آل خليفة هو الحل الوحيد لحرية البحرين و شعبها...

    و سيد هادي هو مشعل الحرية و سيبقى فلا بقاء إلا للأطهار

    و بوركتم أعزائي و بارك الله في كل من ضحى و يضحي من أجل الوطن فجرحنا الآن هو وطننا السليب المستعبد الجريح بدماء شهدائه الأبرار و لن ترتاح شهدائه حتى نأخذ بثار الوطن
    "أيامكم مشرقة بنور الحق معطرة بعبق الورد
    ودمتم أنصارالحق والعدالة"




  15. #15
    حبيب الملتقى الصورة الرمزية aliahmed
    تاريخ التسجيل
    Apr 2001
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    13,766

    افتراضي iهل صحيح ان السيد هادى المدرسى من مواليد البحرين

    الاخ الصريح

    هل صحيح ان السيد هادى المدرسى من مواليد البحرين ؟؟؟

    وهل صحيح انه اعطى الجنسية البحرينية فى الاسبوع الاول لوصوله للبحرين ؟؟؟ ولماذا تم ذلك؟؟؟؟

    الاخوة الاعزاء اريد جواب حقيقى من الذين يعرفون الجواب لا محاضرات فى الدين والوطنية؟ ومن يستحق ومن لا يستحق؟؟

    والسلا م عليكم ورحمة الله وبركاته

الصفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات عن الموضوع

الأعضاء الذين يتصفحون هذا المواضوع

هناك الآن 1 أعضاء يتصفحون هذا الموضوع. (0 أعضاء 1 زائرين)

دالات هذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع نشر مواضيع جديدة
  • لا تستطيعنشر ردود
  • لا تستطيع إرفاق المرفقات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •